2017 - محمد شعوان

مستجدات

الاثنين، 25 ديسمبر 2017

لماذا لا نحتفل بأعياد الميلاد ؟

8:27:00 م 0
لماذا لا نحتفل بعيد الميلاد ؟
   كلما حلت ذكرى ميلاد الرسول محمد عليهما الصلاة والسلام، ينشب صراع كلامي بين الموافقين للاحتفال بهذه الذكرى والمعارضين.. وكل يدلي بحججه بما يوافق اتجاهه.
وعندما تقرب السنة الشمسية من نهايتها، يتجدد السؤال بصيغة أخرى وفي دائرة أوسع. فينما لا يأبه غير المتدينين (وبعض المتدينين)  بهذا الصراع حول جواز أو عدم جواز الاحتفال بأعياد الميلاد، يجد المتدينون أنفسهم أمام موقف صعب، لأن هذا الاحتفال لا يشكل بالنسبة لهم لحظة عابرة للفرح، وإنما قد يكون ضربة في الصميم لأغلى شيء لدى المتدين، وهو العقيدة.
ومن ثم كان على هؤلاء أن يجيبوا على السؤال:
لماذا لا نحتفل بأعياد الميلاد؟ (أو لماذا لا نحتفل بالكريسماس؟)

اليهود:
   في كتاب "عندما يسألك ابنك اليهودي لماذ؟. إجابات عن أسئلة صعبة"، يحاول المؤلفون إرشاد الآباء اليهود للإجابة عن السؤال السالف الذكر، بالقول إن الأعياد والمناسبات مهمة للاحتفال لأنها تذكرنا بالتاريخ، كما أن المناسبات الدينية تساعدنا على فهم ديننا وعقيدتنا. ولذلك يحتفل اليهود بأعيادهم التي جاءت بها الديانة اليهودية، ويتركون للمسيحيين أعيادهم التي تأمرهم بها ديانتهم، ومن ثم فإن احتفال اليهودي بالأعياد المسيحية مع عدم الإيمان بها هو احتقار للمسيحية وعقائدها..
هذه كانت إجابة مختصرة لما حاول المؤلفون تبليغه للآباء، وهذا الموقف لا يختلف في الحقيقة عن موقف المسلمين.

المسلمون:
   يستند كثير من المسلمين لتحريم الاحتفال بأعياد الميلاد على نهي الرسول صلى الله عليه وسلم عن التشبه بالكفار، وأنه يخالف العقيدة الإسلامية الصريحة.  والواقع أن الصراع الكلامي بين المسلمين يتمحور حول سؤال آخر وهو:  هل يجوز تهنئة المسيحيين بعيد الميلاد؟ إذ يرى بعضهم جواز ذلك (الشيخ القرضاوي، المجلس الأوربي للإفتاء..) وفق ضوابط محددة. ويمنعه آخرون ويحرمونه ويحذرون منه. نقلوا عن ذلك عن السابقين كالإمام ابن تيمية.
ويلاحظ أن هذا يشكل هاجسا كبيرا بالنسبة للمسلمين في الغرب وكذلك المسلمين الجدد، كثير من هؤلاء لا يحتفلون به، بينما يحاول الآخرون محاباة قومهم أو أسرهم لأجل سلامتهم. هذا بالرغم من أن هناك مسيحيون أيضا لا يحتفلون به، يستندون في تبرير ذلك إلى ما ورد في مصادرهم.
المسيحيون:
   يوجد في المسيحية من يعارض الاحتفال بميلاد المسيح عليه السلام، وإن كانوا قلة – مقارنة بالمحتفلين –
الطوائف المعارضة:
   من الطوائف أو الجماعات المسيحية التي تعارض الاحتفال بهذه المناسبة: طائفة شهود يهوه(Jehovah's Witnesses)، السبتيون (Seventh-day Adventists) (طائفة مسيحية تقدس السبت بدل الأحد، تؤمن بقرب المجيء الثاني للمسيح عليه السلام)، كنيسة الرب المتحدة (United Church of God)، الكنيسة المعمدانية في كنساس (Westboro Baptist Church) كنائس الرب المسيحية (Christian Churches of God).
هذا بالإضافة إلى الاختلاف الواقع في تاريخ الاحتفال بين الطوائف المسيحية نفسها (عند بعض الأرثوذوكس في السابع من يناير).

أسباب عدم الاحتفال:
   يمكن تلخيص أسباب عدم احتفال هؤلاء المسيحيين بأعياد الميلاد إلى أمور، وهذه أهمها:
- أن هذا الاحتفال تقليد وثني، وذلك أن الرومان كانوا يحتفلون بالشمس كأم للآلهة، وتم اتخاذ 25 من دجنبر موعدا لميلادها (الشمس)، وهي فترة الانقلاب الشتوي حيث يطول النهار ويقصر الليل. وقد تم إحياء هذه الذكرى من طرف امبراطور روما : قسطنطين. كما تنطبق الحالة الوثنية على باقي عناصر الاحتفال، كشجرة الميلاد المزخرفة التي أصلها من عبادة الإله أتيس أو إله النباتيين، الذي صلب على شجرة الصنوبر، والذي يرمز لدورة الحياة. وقد جاء في الكتاب المقدس التحذير من الإشراك به. واتباع الأمم الوثنية، ومن ثم فإنه يحرم الاحتفال به.
- ليس هناك تاريخ محدد لميلاد المسيح بالفعل. ولم يرد ذكر هذا التاريخ في الكتاب المقدس.
- لم تحتفل الكنائس المسيحية المبكرة بهذه الذكرى.
- لم يشر الكتاب المقدس إلى الاحتفال بميلاد المسيح عليه السلام، ولكنه من جهة أخرى حدد الأعياد الشرعية: كعيد الفصح مثلا..
- الاحتفال تم إحياؤه وتضخيمه لغرض تجاري وتسويقي.

من المصادر التي تم الاعتماد عليها:
12  - 3  - 4  - 5 - 6
مصدر الصورة المعدلة: هنا
ينظر أيضا:

المزيد

السبت، 25 نوفمبر 2017

ضوابط البحث العلمي (1) - الضابط التعبدي

11:14:00 ص 0



ومعنى هذا الضابط، أن يقصد الباحث بعمله وجه الله، ويخلص النية له تعالى. وأن يكون في مسيرة بحثه يشعر بتلك الرقابة العليا، مدركا لأهمية ما يقوم به.. 

وفوائد ذلك كثيرة، منها أن هذا الضابط يجنب الباحث الوقوع في كثير من أمراض البحث العلمي، كعدم الأمانة في نقل النصوص والاستشهاد بها، والسطو على إنجازات الآخرين، وأفكارهم، وعدم الإخلاص.. كما أنه يحميه من الوقوع في مطبات الذاتية، ويعينه على العدل والموضوعية، وبذل غاية الوسع في جمع المادة، وإتقان العمل..

وهذا الضابط لا يقتصر على البحث العلمي فقط، بل هو ملازم للباحث في كل أنشطة الحياة.
 [ عن كتاب: أبجديات البحث العلمي في العلوم الشرعية للدكتور فريد الأنصاري رحمه الله - يتصرف - ]
المزيد

الجمعة، 29 سبتمبر 2017

كيفية تغيير لغة الحساب في غوغل إلى العربية من أجل نتائج بحث أفضل (صور / فديو)

10:28:00 م 0


   تختلف نتائج البحث في غوغل باختلاف لغة الحساب المستخدم أو لغة واجهة البحث.. إذا كان المطلوب نتائج باللغة العربية، فينبغي تغيير لغة الحساب أو لغة الواجهة إلى العربية للحصول على نتائج أفضل.. [ الفديو في الأسفل ]

نلاحظ الصورتين (نموذج 1 ونموذج 2) 
حيث تغيرت النتائج بتغير لغة الحساب المستخدم في البحث عن الكلمة نفسها: " المغرب"



الصور الآتية تبين طريقة تغيير لغة الحساب خطوة خطوة
(1)

(2)
(3)

(4)


في حالة أردنا إجراء بحث دون فتح الحساب يمكننا تعديل الخيارات كما في الصور الآتية
(1)

(2)

(3)



المزيد

الاثنين، 10 يوليو 2017

كيفية كتابة تقرير مشروع بحث (أطروحة) دكتوراه ؟

9:36:00 ص 0
 
 هذه هي العناصر اﻷساسية التي يجب تضمينها في تقرير مشروع البحث (في العلوم الإنسانية بشكل خاص) :

العنوان:
تقديم عام:
الإشكالية:
عرض الموضوع:
المنهجية المقترحة لإنجاز البحث:
النتائج المتوقعة:
المراجع المعتمدة:

= = =
تقديم عام:

أشبه بمقدمة العرض.. وتكون مختصرة

الإشكالية:

يجب أن تكون الإشكالية واضحة ومركزة ..
 
عرض الموضوع:

هنا نقوم بعرض مشروع البحث، فننجزه كما ننجز تقرير البحث عند المناقشة (مناقشة الماستر)، حيث نمهد للموضوع، ونعرض جميع عناصره.. فإذا كان مشروع البحث مثلا هو العنف في المدارس الثانوية*، نقوم بإيراد جميع العناصر التي سنقوم بدراستها:
مفهوم العنف، المدرسة ..
نكتب معلومات تخص هذا اﻷمر مما له علاقة ببحثنا (مثل بعض التطورات التي عرفتها المدرسة الثانوية المغربية منذ الاحتلال إلى اليوم. التغيرات التي طرأت على المجتمع وأثرت على المدرسة ...)

مع طرح الافتراضات، خصوصا بالنسبة للعمل الميداني. 


ولا ينس الباحث التطرق لبعض العناصر المهمة: مثل الأهمية والمناهج والأهداف وسبب الاختيار**...
هل هناك دراسات سابقة تناولت الموضوع؟
= > يجب أن يبين المرشح - بعد عرض الدراسات السابقة - ما الجديد الذي يبشر به في أطروحته مما لم يسبق تناوله؟
=> ما هي المناهج التي ينوي الباحث استخدامها؟ الإحصائي؟ النقدي؟
=> أين تتجلى أهمية موضوع هذه الأطروحة ؟


 المنهجية المقترحة لإنجاز البحث:

هنا يجب أن يكون التصور واضحا عن المنهجية التي يجب سلكها، عبر السنوات الثلاثة لإنجاز الأطروحة، فنكتب مثلا:
سيتم -إن شاء الله- خلال العام اﻷول القيام بالعمل البيبليوغرافي من خلال جمع المادة العلمية والبحث في المكتبات الوطنية والالكترونية، ( وإذا كان هناك عمل ميداني يجب ذكره ).
في العام الثاني سيتم الاتجاه إلى البدء في تحرير الفصل اﻷول من البحث مع الاستمرار في دراسة كذا وجمع كذا …
في العام الثالث سيتم تحليل المعطيات المحصل عليها  وتحرير باقي البحث، ومراجعته.

ويمكن للمترشح أن ينجز هذه المنهجية على شكل جدول يفصل فيه ما سبق، السنة الأولى فالثانية فالثالثة.
ففي المنهجية هنا، يجب أن يكون التصور واضحا بحيث يبدو وكأن الباحث متمكن من بحثه لا ضبابية فيه.... مع إنجاز تصميم أولي للأطروحة.


النتائج المتوقعة:

وفيه يذكر النتائج المتوقعة، والتي يمكن أن تجعل أطروحته قيمة إضافية للساحة العلمية واﻷكاديمية.. ؟

ثم يعقب على كل ما سبق بخاتمة مركزة في بضعة أسطر.

بعض المراجع التي يمكن الاعتماد عليها:

هنا يذكر قائمة من 30 مرجعا على اﻷقل التي سيعتمد عليها في أطروحته.


= = = = = = = = = =
ملاحظات:
- * من الأفضل أن يكون عنوان الأطروحة محددا، مثلا موضوع (العنف في المدارس الثانوية)، يمكن تحديده ليصبح "العنف في المؤسسات الثانوية التأهيلية المغربية - فاس أنموذجا -" ، ويمكن للباحث أن يخصص أكثر: "العنف اللفظي في المؤسسات الثانوية التأهيلية المغربية - فاس أنموذجا -" أو يجري مقارنة بين مؤسسة ثانوية واحدة في مركز حضري ومؤسسة ثانوية في وسط قروي... إلخ.
- ** يجب أن يبرر الباحث سبب اختياره لهذا الموضوع بالذات: أي لماذا اختار دراسة العنف بالمرحلة الثانوية التأهيلية وليس المرحلة الابتدائية. أو لماذا اختار العنف اللفظي ولم يختر العنف الجسدي. لماذا اختار هذه المدينة بالذات؟، (ويضمنه في العرض أعلاه).

- يُفترض أن يُقدم الباحث مشروع أطروحته في بنية بحثية لها علاقة بموضوع أطروحته، فمن الخطأ - مثلا - أن يقدم المتخصص في الأصول مشروع أطروحته (في تخصص الأصول) لبنية بحثية في تخصص العقائد.


إذا كان الموضوع يحتاج لتصحيح أو إضافة المرجو تركها في التعليق 
مع الشكر الجزيل مقدما.
المزيد

الثلاثاء، 16 مايو 2017

البحث في المكتبات الالكترونية (مكتبة كلية الآداب سايس - جستور - غوغل)

8:17:00 ص 0



   يوضح هذا المقطع (أدناه) إشارات مهمة لكيفية البحث السليم في بعض المكتبات الالكترونية واختلاف طرق البحث فيها.. وهذا تلخيص لمحتويات الفديو لمن لا يستطيع مشاهدته:

- أولا: يتشابه نظاما البحث في مكتبتي كلية الآداب سايس وجستور، ويختلف عنهما نظام البحث في غوغل.
- توفر مكتبة كلية سايس (http://www.fls.usmba.ac.ma/glb) ثلاث خانات، الخانة الأولى (تحمل اسم : الكلمة) هي للبحث العشوائي. مثلا إذا أدخلنا كلمة مركبة (علوم القرآن)، فسنحصل على النتائج التي تحتوي على (علوم القرآن) و (القرآن) و (علوم) و (العلوم) و (القرآنية) .. إلخ.
وللبحث المطابق ننقل الكلمة إلى خانة البحث عن الكتاب، وهنا يجب الانتباه إلى أن البحث في هذه المكتبة "حساس"، يعني أنه يفرق بين الكلمة المهموزة (القرآن) والكلمة غير المهموزة (القران) فيعطينا نتائج مختلفة، ومن هنا يجب الانتباه لجميع الكلمات المهموزة ( مثلا : إبراهيم - ابراهيم // الإيمان - الايمان - الأيمان )..
أما بالنسبة للبحث في خانة اسم الكاتب، فهنا يجب الانتباه أيضا إلى تقديم الاسم وتأخيره كما هو نظام المكتبات، فمثلا - كما ورد في المقطع - تختلف النتائج عند البحث عن (علال الفاسي) و (الفاسي علال) رغم أنهما اسم لشخص واحد.. وكذلك الحال مثلا لـ (ابن القيم) و ( ابن قيم) فنتائج كل كلمة بحث منهما تختلف.

- ثانيا: مكتبة جستور (www.jstor.org) نظام البحث فيها مشابه لمكتبة كلية الآداب سايس، إلا أنها تقترح على المتصفح إمكانية البحث المتقدم لتخصيص بحثه أكثر.

- ثالثا: مكتبة غوغل (https://books.google.com/?hl=ar)
يختلف نظام البحث في هذه المكتبة عن المكتبتين السابقتين، فمثلا عند وضع الكلمات المهموزة: (الإسلام / الإيمان / الأيمان / إبراهيم..) نحصل على نتائج مختلطة، وللبحث المطابق أي عن الكلمة بعينها، يجب وضع الكلمة المراد البحث عنها بين علامتي اقتباس أو تنصيص " " .. وهكذا إذا وضعنا مثلا كلمة (الأيمان)، سنحصل على نتائج : الإيمان والايمان والأيمان، بينما لو وضعنا الكلمة نفسها في مربع البحث بين علامتي اقتباس: "الأيمان"، لن نحصل إلا على النتائج التي تحتوي على (الأيمان)..
وكذلك بالنسبة للبحث عن (علوم القرآن)، فالبحث عن هذه الكلمة بدون وضعها بين علامتي اقتباس ستعطينا نتائج متفرقة: (علوم القرآن) و (القرآن) و (علوم).. إلخ،
ويمكن أن نضع "علوم القرآن" بين علامتي اقتباس ونضيف في الخانة نفسها كلمات أخرى لنحصل على نتائج مختلفة، كما تختلف النتائج عند التعديل في الخيارات انطلاقا من قائمة الأدوات.
المزيد

الثلاثاء، 2 مايو 2017

مدينة الأرامل ...

1:07:00 م 0

- - - - - - - - - - - - 
مدينة الأرامل في الهند 
- - - - - - - - - - - -


جذور هندوسية
يعتقد كثير من المحافظين الهندوس أن المرأة التي مات زوجها لا ينبغي لها أن تعيش، لأنها فشلت في الإبقاء عليه حيا.  فلا يكون لها من خيار حينئذ إلا الانزواء أو اللجوء إلى السكن في إقامات للأرامل في معابد تُدار من طرف بعض المقاولات الحكومية والخاصة.. هناك حيث يلبسن الأبيض ويدركن أنهن لن يرجعن إلى بيوتهن حتى نهاية حياتهن..

وطبقا للتعاليم الهندوسية، فإن الأرملة لا يمكن أن تتزوج مرة ثانية، بل يجب عليها أن تختفي في بيتها وتنزع عنها الأساور وتلبس ثياب الحداد. لأنها أصبحت مصدر شؤم لعائلتها. وتفقد من ثمة المشاركة في الحياة الدينية وتعزل عن المجتمع. أو تصير صيدا لتجار الرقيق الأبيض.

تعتبر هذه النظرة الدونية للمرأة الهندية الأرملة قديمة، عندما كانت تُخيّر بين أن تحرق نفسها بعد زوجها المتوفى أو أن تعيش منبوذة من أهلها ومجتمعها. 

   طقس الساتي.. إحراق الزوجة بعد وفاة زوجها 
يحكي ابن بطوطة في رحلته إلى الهند عن طقس إحراق المرأة لذاتها قائلا: “ ولما انصرفت .. رأيت الناس يهرعون من عسكرنا ومعهم بعض أصحابنا، فسألتهم: ما الخبر؟ فأخبروا أن كافرا من الهنود مات وأججت النار لحرقه، وامرأته تحرق نفسها معه، ولما احترقا جاء أصحابي وأخبروا أنها عانقت الميت حتى احترقت معه، وبعد ذلك كنت في تلك البلاد أرى المرأة من كفار الهنود متزينة راكبة والناس يتبعونها من مسلم وكافر، والأطبال والأبواق بين يديها ومعها البراهمة وهم كبراء الهنود، وإذا كان ذلك ببلاد السلطان استأذنوا السلطان في إحراقها فيأذن لهم فيحرقونها"
يسمى طقس الإحراق هذا بـ"الساتي" (Sati) أو (Suttee) يُعتقد أن تاريخ بدايته يعود إلى القرن الرابع قبل الميلاد. واكتسب شعبيته في القرن العاشر، ولم يتم إلغاؤه إلا في القرن التاسع عشر أثناء الاحتلال البريطاني لشبه الجزيرة الهندية.
يؤكد كثير من الباحثين المعاصرين أن هذا الطقس الهندوسي كان استثناء، وقد أشار ابن بطوطة أيضا إلى أنه (الطقس) لم يكن يدخل ضمن دائرة الواجب : “ وإحراق المرأة بعد زوجها عندهم أمر مندوب إليه، غير واجب، لكن من أحرقت نفسها بعد زوجها أحرز أهل بيتها شرفا بذلك ونسبوا إلى الوفاء، ومن لم تحرق نفسها لبست خشن الثياب، وأقامت عند أهلها بائسة ممتهنة لعدم وفائها، ولكنها لا تُكره على إحراق نفسها".
 

 الإبعاد إلى "فريندافان" وفارانسي"
إلا أنه ورغم إلغاء طقس الإحراق، فلا تزال المرأة الأرملة في الهند تُجابَه بالرفض والهجران والاستغلال، ومن بين الوسائل للتخلص منها؛ الدفع بها لأماكن محددة تقضي فيها بقية حياتها. ومنها بعض المعابد في مدينة فريندافان (Vrindavan) التي تعتبر موطن أزيد من عشرين ألف أرملة..
أغلب الأرامل يتم طردهن أو يهربن إلى المدن الكبرى حيث لا يُعرفن، وبعضهن يذهبن إلى المدينة الهندية المقدسة فرناسي (Varansi)، بينما تتجه الأخريات إلى فريندافان، حيث "الرب" كريشنا، الإله الذي تتوجه كثير من الأرامل لعبادته.
    بعد قدومهن لـ"فريندافان" على الأرامل أن تبدأن حياتهن وحدهن من جديد، مهمشات مجتمعيا ومرفوضات من أقاربهن، هنا ينتظرن الموت في وحدة بئيسة وضيق قاس. لكن شيئا فشيئا بدأت كثير منهن في تحد العزلة وبناء حياتهن من جديد.

 


 حكايات المبعدات.. 
تقول “كيارتي" أنهن ينهضن كل صباح باكرا، وتذهب بعضهن إلى ضفاف يامونا Yamuna للاغتسال ويمارسن الطقوس الدينية المسماة بـ Puja قبل أن يرجعن إلى المعبد (المأوى) ليكملن طقوس العبادة ويمارسن حياتهن الاعتيادية من طبخ وغيره..
وتقول "لاليتا" أنها تعيش هنا منذ 12 عاما، لم تكن تتوقع "لاليتا" يوما أنها ستضطر لتسول الطعام، لكن بعد وفاة زوجها وهي في 45 من عمرها تم طردها من قبل أقاربها، لتتيه في الشوارع قبل أن يساعدها أحد الأشخاص لبلوغ فريندافان، حيث سيكون مأوى لها لم تغادره قط.
“تولسي" ذات الثامنة والستين عاما، من قرية بالقرب من كالكوتا، استولى أصهارها على ميراث زوجها، ودفعوا بها وبأبنائها إلى منطقة فقيرة جدا، ثم أخذها أحد أبنائها إلى مدينة فريندافان بحجة التقرب إلى الرب كريشنا. وبعد زيارة المعبد، قال لها إنها من الأفضل أن تستقر في المدينة رغم عدم رغبتها في ذلك. تركها هناك ولم يعد، وهي لا تزال تعيش في فريندافان لمدة 12 عاما.
وهناك حالات كثيرة وقصص مشابهة. 


  أمل...
ورغم أن وضعية الأرامل في الهند آخذة في التحسن إلا أن العار الذي يمثلنه في مجتمعهن يصعب محوه بين عشية وضحاها، وخصوصا في المناطق البدوية والفقيرة كولاية غرب البنغال.
وتعمل بعض المنظمات المهتمة بالتنمية حاليا على الدفع بهن، لممارسة أعمال اقتصادية وبناء مشروعات، كما تقوم بحملات إعلامية لمحو الصورة السيئة التي وصمن بها. ويحاولن كذلك الاندماج من خلال الاشتراك في بعض المواسم والاحتفالات الدينية كموسم Holi [الصورة أدناه] لتغيير نظرات المجتمع إليهن. بالإضافة إلى إصدار قوانين تحد من ثقل العادات والتقاليد.
 

 - - - - - - - - - - -
مصادر الصور [Photos sources]
 - الصورة الأولى (photo1)
- الصورة الثانية (photo2)
- الصورة الثالثة (photo3) 
- الصورة الرابعة (photo4)

مصادر الموضوع: 
- رحلة ابن بطوطة، نشر أكاديمية المملكة المغربية، الرباط، 1417 هـ، ج. 3
المزيد

الجمعة، 28 أبريل 2017

حكاية الشمس التي تغرب في عين حمئة ! (الرد على الشبهة)

11:09:00 ص 0
حكاية الشمس التي تغرب في عين حمئة ! (الرد على الشبهة)
 

قال سبحانه وتعالى: { وَيَسْأَلُونَكَ عَنْ ذِي الْقَرْنَيْنِ قُلْ سَأَتْلُو عَلَيْكُمْ مِنْهُ ذِكْراً. إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ فِي الاَرْضِ وَآَتَيْنَاهُ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ سَبَباً. فَاتَّبَعَ سَبَباً. حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِنْدَهَا قَوْماً} سورة الكهف: 83 – 86

في ذلك الزمن السحيق، حيث لا شبكة تواصل ولا هواتف ولا أقمار صناعية، سار ذو القرنين بجيشه في الصحارى وبين الجبال متبعا الشمس إلى مغيبها، كانت الشمس تبدو له - كل مرة - غاربة في مكان مختلف، تارة يراها تغرب خلف الجبال، وتارة في الصحراء وتارة أخرى بين التلال وفي السهول، إلى أن وصل إلى مكان انتهت اليابسة عنده، بالقرب من مصب أحد الأنهار، حيث تكثر الأعشاب ويتجمع حولها طين لزج، وتوجد برك وكأنها عيون ماء حامية حيث بدا لذي القرنين وكأن الشمس تغرب فيها، وخلف كل ذلك المشهد بحر متلاطم الأمواج، لا يملك عبوره.

كان مشهد غروب الشمس خياليا، لو كان ذو القرنين من محبي التصوير وعاش في عصرنا لالتقط صورا رائعة لذلك المشهد البديع أو لأوحى هذا المشهد لفنان برسم لوحة في منتهى الجمال..
الناس يستمتعون بمناظر الغروب،  يلتقطون صورا للشمس وهي تغوص رويدا رويدا في البحر، ولكنهم يعلمون يقينا أنها لا تغوص في البحر حقيقة.. أو يرونها تنزل في سهل فسيح ويعلمون يقينا أن ذلك ما تراه أعينهم لا ما يقع حقيقة.. ما يحدث للناس اليوم وعبر التاريخ تجاه غروب الشمس أو شروقها، هو ما حدث لذي القرنين من قبل. فذو القرنين، يرى- كما نرى- الشمس تغرب وتشرق كلّ يوم، وذكر القرآن "مغرب الشمس"، ولا يزال الناس إلى اليوم يطلقون مصطلح "الغرب" والمغرب" على أماكن معينة من الكرة الأرضية حتى بعد أن وصل العلم إلى ما وصل إليه..


  وفي كل الأحوال فإن ذا القرنين لم يكن يهمه شكل الغروب بقدر ما كان يهمه أن رحلته إلى الغرب انتهت هناك.

لو قرئت هذه الآية مجردة عن أي خلفية فكرية، وفي إطار سياقها القرآني والطبيعي لما أثارت أي إشكال، لكن الحاجة للبحث عن أي أخطاء في القرآن الكريم حولها إلى قضية كبيرة، أثارها بعض الملحدين والمنصرين وغيرهم، ظنا منهم أنهم وقعوا على نص ينسف الإسلام نسفا، وصدَّقهم في ذلك طائفة من المسلمين، وتأثروا بشبهتهم.
 
والخطأ حسب زعم هؤلاء، يتمثل في أمور منها:
- أن الشمس لا تغرب في العين.
- أن الأرض تدور والشمس ثابتة وما ورد في القرآن الكريم خطأ علمي.
والصحيح حسب هذا المنطق أن يقال: ” واتجه ذو القرنين إلى جهة (ما) من الكرة الأرضية، وكانت الأرض تدور وتدور والشمس متوقفة إلى أن وصل إلى مكان..”
 وهنا يُترك للقارئ الكريم أمر التعبير عن رؤية ذي القرنين الشمس غاربة. فأي الأساليب أَوْفَى بِشَرْحِ المراد وتبليغ الخطاب؟

 
 ما فهمه العلماء المسلمون؟
وقد فهم علماء المسلمين المعنى الصحيح للآيات الكريمة منذ القديم قبل أن يصل العلم إلى ما وصل إليه حاليا..

 يقول ابن حزم (ت. 456 هـ ) في الفِصَل :
" وقد أخبر الله عز وجل أن الشمس تسبح في الفلك …  فلو غابت في عين في الأرض كما يظن أهل الجهل أو في البحر لكانت الشمس قد زالت عن السماء وخرجت عن الفلك وهذا هو الباطل المخالف لكلام الله عز وجل حقا نعوذ بالله من ذلك. فصحَّ يقينا بلا شك أن ذا القرنين كان هو في العين الحمئة الحامية حين انتهى من آخر في البر وفي المغارب.. لا سيما مع ما قام البرهان عليه من أن جرم الشمس أكبر من جرم الأرض وبالله تعالى التوفيق"

ويقول فخر الدين الرازي (ت. 606 هـ ) في تفسيره مفاتيح الغيب:
" اعلم أن المعنى أنه أراد بلوغ المغرب فأتبع سببا يوصله إليه حتى بلغه... أنه ثبت بالدليل أن الأرض كرة وأن السماء محيطة بها، ولا شك أن الشمس في الفلك، وأيضا قال: {ووجد عندها قوما} ومعلوم أن جلوس قوم في قرب الشمس غير موجود، وأيضا الشمس أكبر من الأرض بمرات كثيرة فكيف يعقل دخولها في عين من عيون الأرض، إذا ثبت هذا فنقول: تأويل قوله: تغرب في عين حمئة ..  أن ذا القرنين لما بلغ موضعها في المغرب ولم يبق بعده شيء من العمارات وجد الشمس كأنها تغرب في عين وهدة مظلمة وإن لم تكن كذلك في الحقيقة كما أن راكب البحر يرى الشمس كأنها تغيب في البحر إذا لم ير الشط وهي في الحقيقة تغيب وراء البحر...  فالناظر إلى الشمس يتخيل كأنها تغيب في تلك البحار...”

ويقول البيضاوي (ت. 685 هـ ) في أنوار التنزيل :
" ولعله بلغ ساحل المحيط فرآها كذلك إذ لم يكن في مطمح بصره غير الماء ولذلك قال وجدها تغرب ولم يقل كانت تغرب"
 
ويقول القرطبي (  ت. 671 هـ) في تفسيره:
" وهي أعظم من أن تدخل في عين من عيون الأرض، بل هي أكبر من الأرض أضعافا مضاعفة، بل المراد أنه انتهى إلى آخر العمارة من جهة المغرب ومن جهة المشرق، فوجدها في رأي العين تغرب في عين حمئة، كما أنا نشاهدها في الأرض الملساء كأنها تدخل في الأرض"

وابن كثير (ت. 774 هـ) في تفسيره أيضا:
" وقوله: {حتى إذا بلغ مغرب الشمس} أي: فسلك طريقا حتى وصل إلى أقصى ما يسلك فيه من الأرض من ناحية المغرب، وهو مغرب الأرض. وأما الوصول إلى مغرب الشمس من السماء فمتعذر، وما يذكره أصحاب القصص والأخبار من أنه سار في الأرض مدة والشمس تغرب من ورائه فشيء لا حقيقة له. وأكثر ذلك من خرافات أهل الكتاب، واختلاق زنادقتهم وكذبهم"

وقد رُدَّ على هذه الشبهة ردا مستفيضا، وهي لا تدل على سقوط دعوى المغرضين فحسب، بل إنها في علاقتها بالآيات الأخرى التي تتناول الموضوع نفسه تبين صدق القرآن الكريم وأنه لا ياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه .

مصادر الموضوع:
- الفصل في الملل والأهواء والنحل، لابن حزم
- مفاتيح الغيب، لفخر الدين الرازي
-  أنوار التنزيل للبيضاوي
- تفسير القرطبي
- تفسير ابن كثير
- في ظلال القرآن لسيد قطب
مصادر إضافية:
مصادر الصور:


المزيد

السبت، 1 أبريل 2017

كيفية استخراج الصور من ملف وورد دفعة واحدة

10:49:00 ص 0
 كيفية استخراج الصور من ملف وورد دفعة واحدة؟
أحيانا نحتاج الصور الموجود في ملف وورد سواء للاحتفاظ بها أو استخدامها لأعمال معينة.. الطريقة سهلة، من خلال الصور أو الفديو أدناه:

أولا: نحفظ الملف بصيغة html

www.cha3wan.com 

ثانيا: سيقوم البرنامج بتجميع الصور في ملف واحد  بالاسم نفسه الذي حفظ به الملف
www.cha3wan.com


ثالثا: عند فتح الملف ستظهر كل صورة لها أخرى مثلها، نضع المؤشر على الصورة وعلى شبيهتها وننظر أيهما أكبر حجما لنستخدمها، ونحذف الصورة ذات الحجم الأصغر.
www.cha3wan.com 


المزيد

السبت، 11 مارس 2017

حل مشكلة الخطوط العربية على المكتبة الشاملة

5:37:00 ص 0
    يعاني بعض مستخدمي المكتبة الشاملة من ظهور أحرف غريبة خصوصا في العناوين.. في الصور الآتية حل للمشكلة، أو يمكن الاطلاع على المقطع المرئي أسفل المنشور .

- 1 -
المشكلة
www.cha3wan.com


الحل

-2-
بالنسبة لمستخدم ويندوز 8.1..  اذهب إلى قامة ابدأ أو
 demarrer / start
حسب اللغة التي تستخدمها في الجهاز،
اضغط بالزر الأيمن للفارة، وستظهر لك قائمة، اختر منها لوحة التحكم أو
 control panel /paneau de configuration
ثم اتبع الخطوات المذكورة في الفديو أعلاه، هي نفس الخطوات

المزيد

السبت، 4 مارس 2017

توارد الأفكار في البحث - مثال ( الشيخ القرضاوي وحديث "من قطع سدرة..." )

10:30:00 م 0
www.pixabay.com
   توارد الأفكار في البحث؛
 ويكون ذلك عندما يكتب الطالب فكرةً في البحث توصَّلَ إليها بـ"مجهوده الشخصي" (من خلال تحليل أو تفكير ...)، وبعد ذلك يجد أن الفكرة ذاتها تطرق إليها شخص آخر، لكنه لم يطلع على ما أورده هذا الشخص إلا بعدما توصل إليها هو بنفسه، فيحتار: هل يكتفي بما توصل إليه هو دون أن يشير إلى من سبقه في نشر الفكرة نفسها؟ أم يلغي ذاته ويكتفي بإثبات السابق للفكرة؟. أم يجمع بين الحسنيين؟.
لعل الحالة الثالثة هي الأمثل والأفضل.
مثال ذلك ما أورده الشيخ القرضاوي في كتابه الممتع: “كيف نتعامل مع السنة النبوية؟" تعليقا على حديث نبوي، حيث ذكر شرحه وفهمه للحديث، ثم أعقبه بذكر من سبقه إلى الفكرة ذاتها مع أنه لم يطلع عليها من قبل. وأنقل هنا النص كاملا (محل الشاهد في آخر جملة في النص المقتبس ) :

" وكثيرا ما تُؤَوَّلُ الأحاديث لاعتبارات ذاتية أو آنية أو موضعية ثم يظهر للباحث المدقق بعدُ أن الأوْلَى تركها على ظاهرها. أذكر من ذلك حديث: “ من قطع سدرة صوب الله رأسه في النار"، وقد رُوي بأكثر من صيغة، ولكن تأوله بعض الشراح أن المراد قطع سدر الحرم، مع أن كلمة (سدرة) هنا نكرة في سياق الشرط، فتعم كل سدرة، ولكنهم وجدوا الوعيد شديدا فقصروه على سدر الحرم.

والذي أميل إليه أن الحديث ينبه على أمر مهم يغفل عنه الناس، وهو أهمية الشجر ـ وخصوصًا السدر في بلاد العرب ـ لما وراءه من انتفاع الناس بظله وثمره، ولا سيما في البرية، فقطع هذا السدر يمنع عن مجموع الناس خيرًا كثيرًا، وهو يدخل الآن فيما يسميه العالم المعاصر (المحافظة على الخضرة وعلى البيئة) وقد غدا أمرًا من الأهمية بمكان، وألفت له جماعات وأحزاب، وعقدت له ندوات ومؤتمرات.

وقد رجعت إلى " سنن أبي داود "، فوجدت فيه: سُئِلَ أَبُو دَاوُدَ عَنْ مَعْنَى هَذَا الحَدِيثِ فَقَالَ: «هَذَا الحَدِيثُ مُخْتَصَرٌ، يَعْنِي مَنْ قَطَعَ سِدْرَةً فِي فَلاَةٍ يَسْتَظِلُّ بِهَا ابْنُ السَّبِيلِ، وَالبَهَائِمُ عَبَثًا، وَظُلْمًا بِغَيْرِ حَقٍّ يَكُونُ لَهُ فِيهَا، صَوَّبَ اللَّهُ رَأْسَهُ فِي النَّارِ». اهـ.

والحمد لله، فقد تطابق ما كنت أحسبه فهمًا لي، وتفسير الإمام أبي داود.


المزيد

الأحد، 19 فبراير 2017

التصميم والتخطيط للإجابة في الامتحان

9:39:00 م 0


 تشير "الدراسات" (؟)  إلى أن كثيرا من الطلبة لا يضعون تصميما لإجاباتهم على المسودة قبل الإجابة الفعلية.. في الحقيقة؛ التخطيط للإجابة كالتخطيط لبناء البيت، لنتأمل فقط بيتا يبنى هكذا اعتباطا دون تصميم.
من فوائد التخطيط أنه عند المضي قدما في التحرير قد يمر عبر أذهاننا فكرة طائرة من العبث عدم اصطيادها، والاحتفاظ بها لوقت الحاجة..
مثال:

السؤال: ما أدلة وجود الله تعالى؟
( التخطيط للجواب الذي أضعه على المسودة أحشر فيه كل ما يتعلق بالمطلوب، أو ما لا يتعلق به، وبعد ذلك أحدد ما أكتبه وما أستبعده، وأضيف ما نسيته مما طرأ على ذهني لاحقا.. على سبيل المثال، وأنا أحرر الإجابة في المحور الأول تذكرت شيئا مهما يستحق أن يُضاف للمحور الثاني، أقوم على التّو بتدوينه في التصميم (المحور الثاني)، لأن الفكرة إن ضاعت قد لا تعود. )

مثال للتصميم / التخطيط المكتوب على المسودة:


المقدمة (…)
المحور الأول: الأدلة الفطرية 
[ التعريف بالفطرة / الاستشهاد: {فأقم وجهك للدين حنيفا فطرة الله التي .. } / البراهين على صحة هذا الدليل (أولا : …. ، ثانيا: …. ) / الاعتراضات (…. ) / الرد عليها (….) .. ]

المحور الثاني: الأدلة العقلية
 
[ ………. ]

خاتمة
= = =
مصادر المنشور: شخصي + هنا 
مصدر الصورة: هنا 

= = = 
أنظر أيضا:
المزيد

الأحد، 15 يناير 2017

آفاق البحث في الدراسات الإسلامية - الدكتور فريد الأنصاري

1:44:00 م 0


 
 آفاق البحث في الدراسات الإسلامية 
محاضرة للدكتور فريد الأنصاري رحمه الله، ألقيت بكلية الآداب مولاي اسماعيل بمكناس سنة 2006.. (محاضرة الشيخ تبدأ في الدقيقة 18)
ينظر أيضا كتابه: أبجديات البحث في العلوم الشرعية 
و.. ضوابط البحث العلمي مختصرة وبالأمثلة  


المزيد

السبت، 7 يناير 2017

طريقة تحليل نص، والإجابة عن سؤال في الامتحان

11:46:00 ص 0


 
السؤال:
" لتحقيق اجتهاد فقهي سليم مواكب للنوازل والمستجدات لابد من ضبط التعامل مع النص الشرعي محور العملية الاجتهادية، وفقه الواقع الذي تتنزل عليه الأحكام الشرعية؛ مع ضرورة الاستنجاد بالمعرفة المقاصدية لما لها من إسهام واضح في ترشيد الفهم وحسن تنزيل الأحكام على الوقائع والأحوال.
حلل هذا الرأي وناقشه، مبرزا بعض الشروط والضوابط التي تضمن سلامة إعمال مقاصد الشريعة في الاجتهاد الفقهي."

= =
الإجابة:
 
 أولا فهم السؤال:
فهم السؤال نصف الجواب.. قبل البدء في الإجابة لابد من فهم السؤال جيدا من خلال التركيز على الكلمات المفاتيح.. وهذه الكلمات المفاتيح هنا هي: "الاجتهاد الفقهي السليم " + "النوازل والمستجدات" + " النص الشرعي" + " فقه الواقع" + " المعرفة المقاصدية" + "الشروط والضوابط" + إعمال مقاصد الشريعة" ، أجمع هذه الكلمات المفاتيح وأعيد صياغة النص حتى أفهم جيدا المطلوب


" الاستخدام السليم لمقاصد الشريعة في الاجتهاد الفقهي المعاصر، يحتاج إلى فهم النص وتنزيل أحكامه على الواقع.. ولترشيد فهم النص وحسن تنزيل أحكامه لابد من إعمال المقاصد بضوابط وشروط ”.
 

إذن لدينا ثلاثة عناصر أساسية:
القضية الكلية التي سنناقش الموضوع من خلالها: - إعمال المقاصد في الاجتهاد الفقهي
الفروع:
- مقاصد الشريعة وفهم النص الشرعي
- مقاصد الشريعة وفقه الواقع
- ضوابط وشروط إعمال مقاصد الشريعة


ليس بالضرورة أن تتبع هذه الخطوات كما وردت هنا، المهم أن يُفهَمَ المطلوب جيدا حتى تكون الإجابة مناسبة.


ثانيا: وضع التصميم
أضع التصميم العام للموضوع في المسودة، قبل البدء بالتحليل، وأقسم الإجابة إلى ثلاثة: ( مقدمة + عرض + خاتمة ) .. وتقسيم الإجابة إلى هذه العناصر الثلاث لابد منها في كل جواب يحتاج إلى تحليل مستفيض.

- المقدمة
- وهي كتمهيد لما سيأتي في التحليل، أتحدث فيها - انطلاقا من السؤال أعلاه - تباعا عن الأمور الآتية:
- عن النوازل والمستجدات في عصرنا الحاضر...
- هذه النوازل في حاجة للاجتهاد الفقهي، ونبذ الجمود والتقليد...
- الاجتهاد الفقهي في حاجة إلى:  نص شرعي، وإلمام بفقه الواقع، بالإضافة إلى إعمال المقاصد لترشيد فهم وتنزيل العنصرين السابقين...
- هذه العناصر لابد لها من شروط وضوابط تحفظها حتى يتحقق الاجتهاد الفقهي السليم...
- طرح إشكالية أو سؤال، تمهيدا للإجابة عنه، مثال : ( فما هي هذه الشروط والضوابط ؟)
- في نهاية المقدمة، أضع التصميم مختصرا، مثال، أكتب ما يلي: “ انطلاقا مما سبق، سأتناول الموضوع متبعا التصميم الآتي:
- المبحث الأول: مقاصد الشريعة بين فهم النص وتنزيله على الواقع
- المبحث الثاني: ضوابط إعمال المقاصد في الاجتهاد الفقهي السليم


 - - -

 - العرض
أقسمه إلى محورين ( أو مبحثين) وتحت كل محور توجد مطالب، هذا التقسيم ضروري خصوصا بالنسبة لبعض التخصصات التي تُلزم طلبتها بهذه المنهجية في الإجابة (كليات القانون مثلا)… من التقسيمات المقترحة:

 
- المبحث الأول: مقاصد الشريعة بين فهم النص وتنزيله على الواقع
- المبحث الثاني: ضوابط إعمال المقاصد في الاجتهاد الفقهي السليم

يجب أن يتضمن كل مبحث أو محور عناوين فرعية
إن كان الأمر يحتاج إلى ذلك، كأن تكون لدينا قضايا متنوعة،.. مثلا، في المبحث الأول نعرّف المقاصد ونبرز أهميتها وضرورتها، ونركز على مقاصد الشريعة في علاقتها بتفسير النصوص والاستنباط منها، وأهميتها في تنزيل الأحكام على الواقع.
وهكذا يكون تصميم المبحث الأول كالآتي:

 
المبحث الأول: مقاصد الشريعة بين فهم النص وتنزيله على الواقع
أولا (أو المطلب الأول) : تعريف مقاصد الشريعة وبيان أهميتها وضرورتها
ثانيا : مقاصد الشريعة في علاقتها بالنص الشرعي

 ثالثا: مقاصد الشريعة في علاقتها بتنزيل الأحكام على الواقع
 

وأقسم المبحث الثاني على الشكل نفسه، أتحدث فيه مثلا باختصار عن الاجتهاد، وعن ضوابط إعمال المقاصد في الاجتهاد... 

 - - -

- الخاتمة
تلخيص لما سبق + استنتاج

= = =
 ثالثا: ملاحظات
1 - التصميم أعلاه اجتهاد شخصي، اعتمدت فيه على مصادر مذكورة أسفله، ومن ثم على الممتَحَن أن يعدل تصميمه ليوافق ما تمت مدارسته في الحصة ( أنظر رقم 2 )
وقد يكفي لإنجاز الموضوع، مقدمة قصيرة، وعرض من ثلاثة عناوين (- مقاصد الشريعة وفهم النص الشرعي - مقاصد الشريعة وفقه الواقع - ضوابط وشروط إعمال مقاصد الشريعة ) وخاتمة، خصوصا إن كان الأستاذ لا يأخذ هذه الأمور المنهجية بعين الاعتبار..
2 – يمكن للطالب أن يكتب أشياء كثيرة في مثل هذه المواضيع، لكن، في أغلب الأحيان، يجب عليه أن يلتزم بما تمت مدارسته ومناقشته داخل المدرج، خصوصا إن كان الأستاذ يأخذ الحضور بعين الاعتبار..
3 – يجب عدم الخروج عن المطلوب في السؤال، ( أو الإجابة على قدر السؤال)، مثلا: المطلوب هنا ضوابط وشروط إعمال المقاصد في الاجتهاد الفقهي السليم، من خلال النص الشرعي وفقه الواقع، قد تأخذ الحماسة الطالب لإبراز مواهبه فيسرد أسطرا كثيرة في ذم التقليد وتعريف التقليد، وتشكيله عائقا في سبيل الاجتهاد، مما لا حاجة لإضافته إلا إن تم التركيز عليه في الحصة.
4 – لا حاجة للمتَحَن في خضم حديثه عن إعمال المقاصد أن يذكر كل ما يتعلق بها، فلا حاجة له هنا في هذا الموضوع مثلا أن يتحدث عن نشأة علم المقاصد أو أقسامه.
4 – على الطالب وهو يناقش أو يحلل الموضوع، أن يقدم استشهادات بين يدي إجابته، أو تفسيرا لاختياراته.. مثلا، إذا قلت بأن الاجتهاد واجب في عصرنا علي أن أبين ذلك انطلاقا من نص شرعي أو من أفعال الصحابة والتابعين، وإذا قلت إنه يجب على أفراد معينين وليس كل من هب ودب، علي أن أبين من يكون هؤلاء وما شروطهم.. وهكذا.
5 -  قد يكون مهما ترتيب الإجابة، فعندما نتحدث عن النص الشرعي، نعرّفه أولا قبل التطرق للضوابط والشروط.
6 – ترتيب الإجابة يقتضي منا تقسيم الموضوع لفقرات، كل فكرة نضمنها في فقرة منفردة، ثم الربط بينها...
7 – ترتيب الإجابة، وترتيب الفقرات، يعني ترتيب المباحث والربط بينها… ومن ثم على الطالب أن ينظر أي المباحث أولى بالتقديم..
8 – حسن تنظيم الورقة، ضروري ومؤكد: أن يكون شكلها جميل المنظر، والخط واضح مقروء، مصحوبا بعلامات الترقيم ( كالنقطة والفاصلة وأخواتهما)…
9 – مراجعة الورقة قبل تسليمها

= = =
السؤال سبق طرحه في مادة مقاصد الشريعة بكلية الآداب سايس فاس.

المزيد

الجمعة، 6 يناير 2017

مسألة في علوم الحديث: أعلى العبارات في التعديل والتجريح

10:01:00 م 0


قال الخطيب البغدادي:  أعلى العبارات في التعديل أو التجريح أن يقال: "حجة" أو "ثقة" وأدناها أن يقال: "كذاب".
"قلت" : وبين ذلك أمور كثيرة يعسر ضبطها، وقد تكلم الشيخ أبو عمرو على مراتب منها. وثمَّ اصطلاحات لأشخاص، ينبغي التوقيف عليها. ومن ذلك أن البخاري إذا قال في الرجل: "سكتوا عنه"، فإنه يكون في أدنى المنازل وأردئها عنده، لكنه لطيف العبارة في التجريح فليعلم ذلك.
وقال ابن معين: إذا قلت "ليس به بأس" فهو ثقة. قال ابن أبي حاتم: إذا قيل " صدوق" أو "محله الصدق" أو "لا بأس به" فهو ممن يكتب حديثه وينظر فيه.
وروى ابن الصلاح عن أحمد بن صالح المصري أنه قال: لا ُيترك الرجل حتى يجتمع الجميع على ترك حديثه. وقد بسط ابن الصلاح الكلام في ذلك. والواقف على عبارات القوم يفهم مقاصدهم بما عرف من عباراتهم في غالب الأحوال، وبقرائن ترشد إلى ذلك والله الموفق.
قال ابن الصلاح: وقد فقدت شروط الأهلية في غالب أهل زمننا، ولم يبق إلا مراعاة اتصال السلسلة في الإسناد، فينبغي أن لا يكون مشهورا بفسق ونحوه، وأن يكون ذلك مأخوذا عن ضبط سماعه من مشايخه من أهل الخبرة بهذا الشأن، والله أعلم.
 ( الباعث الحثيث )

المزيد

حرق المراحل في تحديث التراث - طه عبد الرحمن

9:52:00 م 0
الس
 

  لقد تعددت الدواعي في النظرة التجزيئية؛ فقد قيل إن الداعي إلى النظر في التراث هو " تحديث التراث" أو هو "عقلنة التراث"، وقد  قيل إنه "حفظ الصالح من التراث"، أو على العكس "صرف الطالح من التراث" وغيرها من الدواعي التي تندرج كلها في إشكالية مستهلكة استهلاكا هي إشكالية "الأصالة والمعاصرة" أو "الأصالة والحداثة" أو "التقليد والتجديد".
لكن هذه الدواعي، وإن كان في بعضها جانب من الصواب، فإنها تبدو دواعي غلب عليها الاستعجال الظرفي؛ إذ اتسمت بطي المرحلة والمرحلتين، فمن يريد أن يُحدّث التراث، فهو محتاج إلى أن يعرفه؛ وما لم يعرفه، فلا طريق له  إلى هذا التحديث؛ ومن يريد أن يعقلنه فهو في حاجة إلى أمرين اثنين: أن يعرفه، ثم أن يعمل به؛ وما لم يعمل به، فلا سبيل إلى اختبار خيره وشره، لأن المعرفة النظرية المجردة لا تكفي للحسم في نفعه أو ضرره، على  تقدير أنه تمكن من تحصيل هذه المعرفة.
( سؤال المنهج، في أفق التأسيس لأنموذج فكري جديد . طه عبد الرحمن )
 
المزيد